لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم ، د عبد اللطيف بوعبدلاوي

وسائط