السبت, 13 تشرين1/أكتوير 2018 13:39

رمال: الشريعة الإسلامية نهت المسلمين بأن يشمتوا بإخوانهم

قال الدكتور أوس رمال إن أمر الشماتة يصيب الرجال والنساء على حد سواء، وهو مما يصيب القلوب  فيفسدها، ويلوث صفاءها، وأضاف رمال في خطبته للجمعة  يوم أمس  بأن الشماتة أصبحت تتفشى  سواء في الحياة العادية للناس، أو في مواقع التواصل الاجتماعي، منبها إلى أن أحكام الشريعة الإسلامية قد نهت المسلم والمسلمة  بأن يشمتوا بإخوانهم  أو يفرح  بما ينزل بهم من  بلاء أو مكروه، فإذا كان ، يضيف رمال،  أن لا أحد يقبل لنفسه أن يشمت به الناس، فكيف  يفعل هو ذلك  بالناس. مذكرا بما قاله النبي صلى الله عليه وسلم :"لا تظهر الشماتة  لأخيك فيرحمه الله  ويبتليك"، ، وحديث آخر "من عير أخاه بذنب  لم يمت حتى يعمله".

الشّماتة ليست من شيم المسلمين

الإصلاح